سرطان

الثدي

 يعد سرطان الثدي أحد الاسباب الرئيسية للوفاة بين النساء في جميع أنحاء العالم. في مصر، يوجد رفض بين العامة لإستخدام كلمة "سرطان"، نظراً لانتشار ثقافة عامة ان المصطلح يشير إلى '' مرض سيء ''، بالإضافة الى الرهبة والخوف من التحدث علنا عنه.

وكان التحدي دائما لإنقاذ الأرواح هو كسر تلك الحواجز الثقافية من خلال العمل على الكشف المبكر للمرض. ففي مصر والعديد من البلدان النامية، يتم التشخيص لدى معظم النساء المصابات بسرطان الثدي في مراحل متأخرة من المرض ، مما يقلل من فرص شفائهن أو البقاء على قيد الحياة.

أكتوبر ..شهر التوعية

عالمياً يتم إعتبار شهر أكتوبر هو الشهر الرسمي للتوعية بسرطان الثدي. في شهر أكتوبر من كل عام، تنظم كبرى جمعيات سرطان الثدي حملات التوعية الصحية الدولية السنوية، لزيادة الوعي بهذا المرض وجمع الأموال للستثمار في البحوث المتطلبة للكشف عن أسباب المرض، طرق الوقاية منه، بالإضافة الى تطوير سبل التشخيص والعلاج والشفاء منه.

يستخدم اللون الوردي والشرائط الوردية في هذا الشهر من كل عام بشكل عام كرمز للتعبير عن الدعم المعنوي للنساء المصابات بسرطان الثدي.

البنك العربى الافريقى الدولى واللون الوردي

إتباعا لدور وحدة الإستدامة بالبنك العربى الافريقى الدولى،  أجرت وحدة الإستدامة يوم للتوعية من خلال عقد ندوة تثقيفية عن مرض'' سرطان الثدي" ، وأهمية الكشف المبكر والوقاية منه لجميع موظفات البنك، وذلك بالتعاون مع مؤسسة سرطان الثدي (BCFE) في ضوء جهودهم الكبيرة في دعم مرض سرطان الثدي في مصر.

ولزيادة نشر الوعي الصحي لموظفين البنك، وبإيمان قوى بأن العديد من الوفيات الناجمة عن السرطان يمكن الوقاية منها عن طريق الكشف المبكر والتوعية، بالإضافة إلى اتخاذ خيارات صحية مثل عدم التدخين، والبقاء على وزن صحي، وحفظ نشطة، والحصول على اختبارات الفحص الموصي بها.

فقد تضمنت الندوة خطوات إرشادية ونوعية للحضور حول كيفية القيام بالفحص الذاتي، كما اختص البنك بأخذ خطوات إضافية لإفادة موظفيه بتوفير فحص مجاني من قبل طبيبة مختصة من المؤسسة بعيادة البنك العربى الافريقى الدولى.

أعلى الصفحة